موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

أحدث ضحايا تجار المُخدرات في الزعيترية

حيّ الزعيترية بات أشهر من نارٍ على علم، فهذا الحيّ في منطقة الفنار – المتن الشمالي اشتهر بكونه مرتعًا لمطلوبين واصحاب السوابق، حتى كاد لا يخلو من الاشكالات مع القوى الأمنية التي وإنّ داهمته بادروها باطلاق الرصاص.

ويوم السبت الماضي كان حيّ الزعيترية على موعدٍ مع جريمة جديدة، اذ انه وحوالى الساعة 9.30 مساء، أقدم المدعو ع.ص.ز (تاجر مخدرات) على اطلاق النار على منزل م.ز وهو تاجر مخدرات ايضاً في الزعيترية، نتيجة خلافات قديمة وصراع على “الزبونات”.

وفي التفاصيل، قصد ع.ص.ز منزل م.ز ووقف أمامه وتعمد اطلاق النار عشوائياً باتجاهه، واصيب نتيجة الرصاص الطائش ع.م.ز والدته صبحة، في عنقه بينما كان يجلس على شرفة منزله، وتوفي على فور فيما فرّ الجاني الى البقاع.

أمام هذه الحوادث التي تتكرر دائماً في مناطقٍ غير خاضعة لسلطة الدولة، سؤال الى الدولة اللبنانية إلى متى ستبقى ارواح المواطنين تحت رحمة بعض “الزعران” المتمتعين بغطاءات سياسية من هذا الحزب أو ذاك في مناطقٍ حُرّمت على الدولة؟

المصدر: ليبانون ديبايت

قد يعجبك ايضا