موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

بشرة سارة للبنانيين

بشرى سارة لكل اللبنانيين…لأن الوصفة الطبية الموحدة ستعتمد بدءاً من مطلع تموز المقبل وقد دعا وزير الصحة وائل بو فاعور إلى مؤتمر موسع في السراي الحكومي في 30 حزيران الجاري للاعلان عن هذه الخطوة.

ومع هذه الخطوة ستطبع نقابة الأطباء لائحة موحدة ستسلمها لكل الأطباء بدل ان يعتمد كل طبيب وصفة خاصة به وهو ما درجت عليه الامور منذ عقود حتى اليوم.

وسيذكر على كل وصفة اسم الطبيب واختصاصه والجامعة التي تخرج منها، وسيحدد الطبيب في هذه الوصفة أسماء الأدوية التي لا يمكن استبدالها، وتلك التي يمكن استبدالها باخرى مثيلة.

إشارة إلى ان هذه الوصفة قد وضعت لإدارة عملية استبدال الدواء الاساسي بثان مثيل (أو الجينيريك) أقل كلفة من الأول، وهو ما يحظى بموافقة رسمية إلى جانب موافقة الصناديق الضامنة ونقابتي الأطباء والصيادلة.

إشارة أيضاً إلى ان الصناديق الضامنة تضم وزارة الصحة والصندوق الوطني للضمان الإجتماعي وتعاونية موظفي الدولة والصناديق العسكرية والأمنية.

وسيحتفظ الطبيب بنسخة من الوصفة وسيسلم النسختين الثانية والثالثة للمريض الذي سيسلم احداهما إلى الصيدلي وسيقدم تلك التي احتفظ بها لاحد الصناديق الضامنة.

ويشير نقيب الصيادلة ربيع حسونة إلى ان دولاً عدة تعتمد نظام استبدال الدواء والى ان لبنان نقل جزءاً من هذه التجربة.

ومن بين المفاعيل الايجابية للوصفة الطبية الموحدة، برأيه، ان المريض يستطيع ان يحصل على دواء مثيل بسعر اقل وبالفعالية نفسها للدواء الاساسي.

ومن بين المفاعيل المالية لهذه الوصفة انها توفر على خزينة الدولة والصناديق الضامنة وجيبة المريض.

يذكر ان كل أسماء الأدوية الأساسية وتلك المثيلة المسجلة لدى وزارة الصحة مدرجة بالتفصيل في لائحة منشورة على موقعي وزارة الصحة ونقابة الصيادلة الالكترونيين.

يذكر أيضاً ان اللجنة الفنية في وزارة الصحة التي تصادق على الأدوية سواء تلك المصنعة في لبنان أم المستوردة تضم عضوين من نقابة الصيادلة.

ويؤكد حسونة لـ “لبنان 24” ان هذه الأدوية المسجلة والتي تباع في الصيدليات (سواء الأساسية أم المثيلة) جيدة ما لم يثبت العكس بما انها قد خضعت للجنة الفنية.

وعما إذا كانت الوصفة الطبية ستوحد المعاملات الطبية في الإدارات الرسمية والصناديق الضامنة، يقول حسونة إن هذه الوصفة ستسهم في الوصول إلى توحيد هذه المعاملات، لافتاً إلى ان وزارة الصحة ستقلع بتطبيق الوصفة الطبية الموحدة، وإلى أن كل الأطراف المعنية بينها نقابة الصيادلة ستقدم الدعم اللازم لذلك.

المصدر: لبنان24

قد يعجبك ايضا