موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

فيديوهات لتعذيب سجناء في رومية تفجر طرابلس

جورج غرّه – ليبانون فايلز

أنتشرت يوم أمس مقاطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، تظهر قيام عناصر بتعذيب السجناء في سجن رومية عقب آخر تمرد حصل داخل السجن، عبر جلدهم والتنكيل بهم بطريقة وحشية.

وعلم موقع “ليبانون فايلز” ان الذين ظهروا في المقاطع والذين يتم تعذيبهم هم كل من وائل الصمد من القبة وقتيبة الاسعد من عكار وغيرهم.

السجناء تعرضوا لابشع عمليات التعذيب، وموقعنا يعتذر من متتبعيه عن نشر هذه المقاطع بسبب بشاعتها ويمكن لمن يريد الاطلاع عليها البحث عنها على موقع “يوتيوب” و”تويتر” و”فيسبوك”، ورغم ان هؤلاء قاموا بعمليات شغب ادت لاصابة العديد من عناصر قوى الامن الا انه من المنطلق الانساني ومن منطلق حقوق الانسان، فما تمت مشاهدته لا يمت للانسانية بصلة.

وفي هذا الاطار، أكد وزير العدل اللواء اشرف ريفي في حديث لموقع “ليباون فايلز”، أنه يجري التحقق من صحة الفيديوهات التي انتشرت على شبكات التواصل الاجتماعي على انها في صورت في سجن رومية.

وشدد ريفي على أن الموقف سيتخذ بناء على نتيجة التحقيقات وسيتم اتخاذ الاجراء اللازم، لافتا إلى ان الاشرطة المصورة لضرب شبان بوحشية وصلته أيضا.

ولفت ريفي إلى انه لا يمكن السكوت في حال ثبتت صحة هذه الاشرطة لانه لا يمكننا ان نقبل ان يهان أي انسان بهذه الطريقة وبهذا الشكل.

هذا وسادت من ليل أمس حالة من الغضب في مدينة طرابلس عقب انتشار مقاطع تعذيب سجناء رومية حيث اصدر اهالي السجناء بياناً دعوا فيه الى استقالة وزير الداخلية نهاد المشنوق واقالته ومحاكمته، هذا وستعقد اليوم اجتماعات لبحث موضوع تسريب الفيديوهات والتصعيد الذي سيحصل في الشارع.

قد يعجبك ايضا