موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

عمل امني مباغت !!

تفيد مصادر أمنية مطلعة أنه وبعد التفجيرات الإرهابية التي ضربت الجمعة الماضية بوقت متزامن كلاً من تونس والكويت وفرنسا وتبناها تنظيم «داعش»، كانت النوايا المُبيتّة إدخال لبنان مجددا في دائرة التفجير عبر عمل أمني مباغت يستهدف أحدى المناطق الحساسة في العاصمة وتحديدا في شهر رمضان حيث يكون التأثير أكبر ، ولكن يقظة الأجهزة الأمنية وإلقاء القبض على مشبوهين في الشمال كانا يخططان لهذا التفجير، أربكت هذا المخط. وأشارت المصادر الى أن الترتيبات الأمنية في مناطق يمكن أن تستهدف، لا زالت في أعلى مستوياتها ولم يصبها أي تغيير حتى ولو كانت غير ظاهرة للعلن.

قد يعجبك ايضا