موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

ماذا حصل بين ريفي وكبارة في جدة؟

شهدت المحادثات التي أجراها الرئيس سعد الحريري في جده مع بعض كوادر تيار “المستقبل” تبايناً واضحاً بين الوزير اشرف ريفي والنائب محمد كبارة، في مقاربتهما لوضعية التيار في طرابلس، حيث كان لكل منهما رأي مغاير ومناقض لرأي الآخر.

وهذا التباين في وجهات النظر انعكس سلباً على علاقة الرجلين فور عودتهما من جدة، وترجم على ارض الواقع، من خلال عدم دعوة ريفي لكباره إلى الافطار الذي اقامه على شرف مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان.

المصدر: لبنان24

قد يعجبك ايضا