موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

بالفيديو.. طارق المصري كاد يلقى مصير جورج الريف!

طارق المصري ابن الـ21 عاما نجا بأعجوبة، فلولا القدرة الالهية كان ليكون اليوم كما جورج الريف في عداد ضحايا همجية السكاكين. وكان طارق في طريقه الاحد الماضي لزيارة جدته في رأس النبع عندما تعرض للاعتداء من قبل مجموعة شبان استخدموا السكين والشفرة ليطعنوه أكثرة من مرة في ظهره وكتفه. وهو ما اعتبره الطبيب الشرعي الذي عاين طارق عملا عنفيا باصرار، واعتداءً كان يمكن أن يحدث أضرارا أكبر لو لم يدافع المعتدى عليه عن نفسه.

والد طارق مختار منطقة المرفأ منير المصري لم يشأ أن تُستخدم الحادثة فقطع الطريق على الفتنة كونه سني والمعتدون من الشيعة. لجأ الى القوى الامنية والقضاء على الرغم من عدم ثقته بأن الجناة سينالون عقابهم. حسين قبضاي السكين اتصل بالفعل بوالد طارق عارضا عليه حل القضية.

قصة طارق المصري وبعدها جريمة قتل جورج الريف في الصيفي حلقتان من مسلسل التفلت الأمني الذي بدأ قبلهما وهو مرشح للاستمرار طالما أن كل يوم يشهد على فشل الخطط الأمنية في بلد وكأنه انتقل الى شريعة الغاب.

قد يعجبك ايضا