موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

رئيس اتحاد بلديات الضاحية الجنوبية: غدأ على أقرب تقدير مشهد النفايات في الضاحية سيتغير

يشغل بال الناس والمواطنين، سواء في بيروت وضواحيها، أزمة النفايات المستجدة منذ يومين، والتي بدأت تغرق الشوارع والزوايا مشوّهة المشهد العام للببئة، محتلة مساحات واسعة من الشوارع، إلى جانب الخوف الكبير من الأمراض الكثيرة التي ستنتشر لو طال بقاء هذه النفايات.

وما يزيد حدة خوف الناس أن الضاحية لوحدها تنتج يومياً 800 طن من النفايات، وهو الرقم نفسه تقريباً الذي تنتجه مدينة بيروت، فتصور لو أن هذا العدد تراكم لأكثر من ثلاثة أيام؟!. فأي مشهد وحال سنكون عليه؟!..

وأمام نعي وزير البيئة محمد المشتوق صباح اليوم للبنانيين وجود أي أفق لحل مرتقب لهذه الأزمة البيئية الكارثية، بادر موقع المنار إلى الاتصال برئيس اتحاد بلديات الضاحية الجنوبية الحاج محمد ضرغام، مستفهماً عن أي بادرة أمل لحل يمكن أن تساهم به بلديات الضاحية والتي عوّدتنا على أياديها البيضاء في المشاريع البيئية وعما إذا كانوا قادرين على إيجاد حل ما سريعاً قبل أن تغرق الضاحية بنفاياتها؟!..

“ضرغام”، بعدما قال إن الأفق قاتم تماماً في البلد تجاه هذه الأزمة، أكد على وجود عمل فعلي وحثيث للبلديات في الضاحية يجرى التحضير له على قدم وساق، ودون أن يكشف عن الية العمل أكد ضرغام أنه “غداً على أٌقرب تقدير سيرى ابناء الضاحية إجراء عملي إن شاء الله يعالج هذه الأزمة، ومشهدا مختلفا في الضاحية، وسيكون مساهمة منا في الاتجاه نحو الحل.. وختم بالتأكيد ” دعينا نترك الجواب إلى يوم غد بعد الظهر إن شاء الله.. إذا لم يحدث أي طارئ يغيّر لنا خططنا..”.

المصدر: المنار

قد يعجبك ايضا