موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

فرنسبنك يرد على خبر منع الموظفين من أداء صلاة الجمعة

رد مصرف” فرنسبنك” على خبر منع الموظفين من أداء صلاة الجمعة بالبيان التالي:

“تداول ناشطون عبر وسائل التواصل الاجتماعي، إضافة إلى بعض المواقع الإلكترونيّة، خبرا مفاده أنّ إدارة فرنسبنك أصدرت مذكرة داخلية تقضي بمنع موظّفيها المسلمين من أداء صلاة الجمعة في المساجد. ويهمّ إدارة “فرنسبنك” أن توضح للرأي العام ما يلي:

– إنّ الخبر عار عن الصحّة تماما، وهو لا يمت إلى الحقيقة بصلة تماما، ويتنافى مع القيم والمبادئ التي تحرص مجموعة “فرنسبنك” على الإلتزام بها، لجهة إحترام خصوصيات جميع الطوائف في لبنان.

– إنّ الموظّف كاتب هذه المذكرة لم يراجع إدارته قبل إصدارها ولم يستشر أحدا بل تصرف من تلقاء ذاته، فيما تعتبره الإدارة موظفا غير مسؤول، وهو موضع مساءلة الآن، وتجري اتخاذ كافة التدابير المسلكيّة بحقّه.

– يهمّنا أن نؤكّد أننا لم نلجأ إلى اتخاذ مثل هذا القرار، ولن ننجر يوما إلى اتخاذ مثل هذه الإجراءات، وبالتأكيد إنّ لموظّفي “فرنسبنك” الحريصين على تأديّة واجباتهم الدينيّة، والصلاة على وجه التحديد الحريّة في إقامة صلاة الجمعة في المسجد، ولا شيء يمنعهم من ذلك، علما أن إدارة “فرنسبنك” جهّزت منذ مدّة طويلة داخل حرم المبنى مصلّى يسمح للموظفين بأداء الصلاة داخل المصلّى للرجال والنساء في إطار دوام العمل الأسبوعي.

-أخيرا تتمنّى إدارة “فرنسبنك” من الجميع التحرّي من المعلومات من مصدرها قبل نشرها سواء على مواقع التواصل الاجتماعي أو عبر المواقع الالكترونيّة”.

قد يعجبك ايضا