موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

جريمة أكثر من مروعة في شارع قصقص

منذ أكثر من سنتين وفي شارع قصقص مقابل معهد الدبس، يعيش طفلان بالحر والبرد تحت الشتاء والشمس، وأمس اثناء تساقط الأمطار ضم الطفل الكبير شقيقه الصغير ليحميه من الشتاء الغزير.

والطفلان منذ سنتين لا يزالان في مكانهما في كل الأوقات، وهما يفترشان الرصيف، ولا يتحدثان مع المارة سوى لطلب الطعام. إنه أمر غير مستغرب في لبنان، في بلد تعود على إهمال أطفاله. وهذا الأمر يمكن وصفه بجريمة أكثر من مروعة.

قد يعجبك ايضا