موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

“الأسير يكتب على فايسبوك”

4

بعد غيابٍ طويل، ظهرت مجدّداً الصفحة الرسميّة الناطقة باسم المحكومِ بالإعدام، الشيخ أحمد الأسير، إذ عَمِلَت على نشرِ تدويناتٍ ذات أبعادٍ طائفيّةٍ وتحرضٍ على الفتنة، لكنّ اللّافت أنّها استخدمت أسلوب الدسّ عبر “تلفيق” صورٍ وتدويناتٍ إلكترونيّة مصدرها جهات مناوئة لها، ليتبيّنَ لاحقاً أنّها “محرّفة” ولم تحصل!

المصدر: ليبانون ديبايت

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

قد يعجبك ايضا