موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

بعد طارق وعبدالله.. “بول” جثة داخل سيارته في الضبية!

في متابعة لمسلسل العثور على جثث تعود لشبّان في لبنان، توفيوا في ظروف غامضة، بدءًا من الشاب طارق فرنجية الذي وجد جثة داخل سيارته في بلدة حدشيت، وصولاً الى الشاب الأردني عبدالله كشورة الذي كان في سنته الرابعة في كلية الطب في الجامعة اللبنانية، والذي توفي اثر جرعة زائدة من الأدوية، بحسب ما قاله الطبيب الشرعي، عُثر على شاب جديد صباح اليوم الجمعة.

فبحسب المعلومات، وُجدت جثة الشاب الثلاثيني “بول ف.” داخل سيارته على رصيف المارينا الضبية، وهو مصاب بطلق ناري.

وقد حضرت القوى الأمنية إلى المكان لمعاينة الجثة وكشف ملابسات الحادثة.

قد يعجبك ايضا