موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

لمن تعود السيارة التي سقط عليها الموقوف في قصر عدل بيروت

رمى موقوف بنفسه أمس، من الطبقة الثانية لإحدى غرف قصر العدل في بيروت، ما أدى إلى إصابته إصابة حرجة وتمّ نقله إلى المستشفى للمعالجة.

وعلمت «الحياة» أن الموقوف جهاد . س، تم سوقه من مخفر حبيش حيث هو موقوف بجرم الاتجار بالمخدرات، إلى قصر العدل واستجوبه قاضي التحقيق في بيروت بلال حلاوي، وبعد مغادرته غرفة القاضي حلاوي، رمى الموقوف بنفسه من على نافذة درج الطبقة الثانية بعدما أفلت من العناصر الأمنيين الذين حاولوا ردعه، وسقط بقوّة على سيارة رباعية الدفع سوداء اللون كانت متوقفة بجانب المبنى وذكر أنها تعود لأحد القضاة. وأوضح مصدر قضائي لـ «الحياة» أن الموقوف في الأربعينات من عمره وهو كان يتم استجوابه بدعوى الاتجار بالمخدرات.

وعن وقوع الموقوف على سيارة قاض، قالت المصادر القضائية أن في المسؤولية المدنية وفق قانون العقوبات اللبناني فإن صاحب السيارة التي وقع عليها الموقوف يحاسب، لكن القاضي لن يتحمل المسؤولية كون الموقوف رمى بنفسه بإرادة ذاتية.

قد يعجبك ايضا