موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

تصريح مفاجئ من خبير إسرائيلي: “حزب الله” سيعيدنا الى القرون الوسطى

0 2

بعد تكرار التهديدات الاسرائيلية بأن “تل أبيب تستطيع إعادة لبنان إلى العصر الحجري”، جاء الرد من مؤرخ عسكري إسرائيلي أوري بار يوسف، حيث قال إن “حزب الله قادر على إعادة إسرائيل إلى القرون الوسطى من خلال إلحاق تدمير هائل بالعمق الاستراتيجي الإسرائيلي”.

وقال الخبير في شؤون الأمن القومي بار يوسف في مقابلة مع القناة العاشرة الإسرائيلية إن “إسرائيل لا تستطيع تجريد حزب الله من قدراته الصاروخية الثقيلة، وعزا ذلك إلى أن حزب الله تعلَّم من حرب عام 2006 كيف يحافظ على قدراته الصاروخية”.

وتوقع هذا المؤرخ العسكري أن يكون الحزب قد قام بتوزيع صواريخه وطمرها بحيث يصبح من الصعب إيجادها”، موضحا أن “قادة حزب الله يعتمدون هذا التكتيك ليقينهم بأن إسرائيل ستحاول استهداف هذه القدرات”.

وأضاف بار يوسف أن “حزب الله يعلم أنه في حال نشبت الحرب فإن “إسرائيل” ستقوم بشكل مؤكد باستهداف هذه القدرات، ولذلك سيجهد لإطلاقها في أسرع وقت ممكن، وسيكون من الصعب التصدي لها أو وقف إطلاقها”، محذراً من أن صواريخ حزب الله تتمتع بدقة إصابة ضمن دائرة عشرة أمتار عن الهدف، وأي محاولة حسم من قبل إسرائيل ستجعلها تدفع ثمنا باهظا”.

وأشار بار يوسف إلى أنه عندما بدأ رئيس الأركان الاسرائيلي غابي أيزنكوت الحديث عن “عقيدة الضاحية”، بعد حرب لبنان الثانية، لم تكن لدى حزب الله القدرات التي يملكها الآن. وعلى خلفية تفسيراته التي قدمها، اعتبر المحاوِر الذي يجري معه المقابلة أن “حزب الله أنجز بوسائل تقليدية ما أنجزته الدول الكبرى النووية، بعضها في مقابل البعض الآخر، في أيام الحرب الباردة”.

قد يعجبك ايضا