موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

برِّي: إستشعَروا الخطر… فتنازلوا

0

تحت عنوان برِّي: إستشعَروا الخطر… فتنازلوا، كتب نبيل هيثم في صحيفة “الجمهورية”: لرئيس مجلس النواب نبيه بري قراءته للتطور الايجابي على خط التأليف، رادّاً السبب الأساس لبروز هذه الإيجابيات، الى الوضع الاقتصادي وحراجته. ولكن، هل ثمة إشارة خارجية حرّكت المسار الحكومي؟
ينفي بري ذلك، ويقول: فلنقل إشارة اقتصادية… واضح انّ الكل يستشعر الخطر المُحدق بوضعنا وباقتصادنا.

ويضيف: من الأساس أنا لم أكن مقتنعاً أبداً بوجود عقدة خارجية معطّلة لتأليف الحكومة. بدليل انّ الأمور التي تعقّدت من البداية هي نفسها ويجري تذليلها… ولو كان هناك ضغط خارجي للتعطيل لَما كنّا شهدنا تنازلات، بل لكان التنازل الذي يحصل فاضحاً، وعلى غير الصورة التي حصل فيها وسَهّل التأليف.

بري، ظلّ على تواصل من جنيف ببيروت، محاولاً أن يلتقط المزيد من الإيجابيات التي تعجّل بالمخاض الحكومي.

الأجواء التي وقف عليها جعلته يؤكد انّ تقدماً ما يشهده مسار التأليف، فأوضح: “أنا دائماً أقول: ما تقول فول ليصير بالمكيول. أمّا الآن، وربطاً بالتقدم الذي نراه، أستطيع ان أقول إنّ المكيول أمامنا والفول أمامنا، ولا يبقى الّا أن يوضَع الفول بالمكيول”.

وعندما يُسأل بري: هل يمكن أن نشهد تشكيل حكومة سريعاً؟

يجيب: “إن شاء الله، أنا على تواصل مع بيروت… حتى الآن ما يزال هناك بعض النقاش حول بعض الأمور والتفاصيل، وإن شاء الله تصل الأمور الى الخواتيم الإيجابية وتشكّل الحكومة في أقرب وقت. خلاصة الكلام: أجواء بيروت تتقدّم، وانشالله خير”.

المصدر: الجمهورية

قد يعجبك ايضا