موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

مفاجآت كانون الثاني مستمرة: بعد الموجة القطبية.. عاصفة رملية ستضرب لبنان!

أفاد الأب ايلي خنيصر المتخصص في الأحوال الجوية عبر صفحته على “فيسبوك” ان الطقس الممطر يستمر فوق الحوض الشرقي للبحر المتوسط حتى قبل ظهر الخميس، يتخلل الوضع تراجعاً في نسبة الهطولات فوق لبنان وسوريا يوم الثلاثاء بسبب تمدد المرتفع الآزوري فوق ليبيا ومصر بقيم ضغط تصل الى 1021hpa، يقابل هذا الضغط العالي، سيطرة المنخفَض الجوي فوق تركيا والتي وصلت قيمه الى 997hpa.

لذلك، سوف يشهد الحوض الشرقي للبحر للمتوسط طقساً عاصفاً يوم الثلاثاء بسبب قيم الضغط المتفاوتة، ما يؤدّي الى سرعة ونشاط في الرياح في المياه الاقليمية تصل الى 125 كلم في الساعة و100 كلم تقريباً على الساحل اللبناني والجبال الغربية وبخاصة طرابلس وعكار و 110 كلم في الساعة على الساحل السوري، الأمر الذي سيدفع بالأمطار نحو الجنوب التركي حتى صباح الأربعاء، حيث من المنتظر ان ينتقل المرتفع الآزوري ويستقر فوق اليونان وبلغاريا وغرب تركيا ويسبب انحرافاً بالأمطار نحو لبنان وسوريا والاردن وفلسطين صباح يوم الأربعاء، مترافقة مع سرعة رياح شمالية غربية ودخول الجبهة القطبية نحو المنطقة.

طقس يوم الثلاثاء: عاصف بامتياز مع تساقط امطار محلية، غير شاملة، وثلوج فوق 1300 متر

الحرارة ليوم الثلاثاء على الساحل: 14/11
على الجبال 1200متر: 5/3
في البقاع: 7/2
الضغط الجوّي: 1009hpa
الرطوبة: 70%
الرياح: جنوبية غربية سرعتها 60/85 كلم في الساعة تلامس 100 كلم بين ظهر ومساء الثلاثاء

إقرأ ايضاً

ملاحظة: نتيجة التفاوت في الضغوط الجوية بين مصر وتركيا، ستهب عاصفة رملية من صحراء ليبيا نحو شمال مصر وقد تؤثر على فلسطين والأردن ولبنان وغرب سوريا وتركيا بأمطار موحلة.

قد يعجبك ايضا