موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

لماذا تقطع طريق خلدة – الأوزاعي من مسافة 6 كيلومتر قبل منطقة الأشغال؟؟

أعلنت قوى الأمن الداخلي في بيان مساء أمس الأحد عن منع المرور على طريق خلدة – الأوزاعي باتجاه بيروت بسبب حفرة في وسط الطريق على بعد حوالي 6 كيلومتر عن منطقة خلدة، وتم تحويل السير باتجاه أنفاق المطار التي لا يمكن لها استيعاب هذا الضغط الكبير من السيارات، الأمر الذي سيتسبب بزحمة سير خانقة.

هل يمكن تفادي الزحمة التي قد تحدث؟
من المعروف أن زحمة السير تكون خانقة صباحاً على طريق أنفاق المطار وطريق خلدة – الأوزاعي بسبب مرور عشرات آلاف السيارات القادمة من الجنوب باتجاه بيروت وأن إقفال أحد المسلكين يمكن أن يتسبب بكارثة وزحمة سير قد تصل الى عشرات الكلومترات فلماذا إقفال هذا الطريق الحيوي؟

يقول متابعون انه يمكن تفادي هذه الكارثة، فقطع الطريق من مسافة بعيدة جداً عن مكان الأشغال أمر غير مقبول، وكان يمكن للقوى الأمنية تحويل السير من مستديرة السمكة صعوداً باتجاه المطار ومن ثم الالتفاف من التحويلة التي تمر تحت الأوتوستراد باتجاه مدينة بيروت، بالإضافة الى منع مرور السيارات على طريق الجناح – الأوزاعي باتجاه خلدة (عادة ما يكون السير خفيف على هذه الطريق صباحاً) وتحويلها إلى طريق أنفاق المطار وتحويل السير القادم من خلدة على هذه الطريق التي عادة ما تكون مفتوحة بشكل يومي عكس السير للسيارات القادمة من الجنوب.

المصدر: أونلي ليبانون

إقرأ ايضاً
المسافة المقطوعة قبل منطقة الأشغال
الطريق التي يمكن تحويل السير عليها لتخفيف الضغط عن أنفاق المطار

قد يعجبك ايضا