موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

“حزب الله” سيبدأ إزالة البلوكات الإسمنتية.. والحواجز على الداخلية

بدأت بعض الأحزاب، ومع الإنطلاقة الجدية للحكومة، عملية إزالة الحواجز الإسمنتية من أمام مراكزها ومنازل زعمائها لتسهيل مرور المواطنين، وذلك مع إنتفاء الحاجة الأمينة التي كانت مسيطرة خلال السنوات السبع الماضية. من هنا بدأت الأسئلة تطرح حول إمكانية إزالة هذه الحواجز من الضاحية الجنوبية التي يعاني الداخل والخارج منها من الإجراءات الأمنية المبالغ فيها.

وفي هذا الإطار علِم “لبنان 24” من مصادر مطلعة أن إتحاد بلديات الضاحية الجنوبية إتخذ قراراً بإزالة بلوكات الإسمنت في الضاحية خلال الفترة القليلة المقبلة، على أن تترافق هذه العملية مع ما يقوم به الإتحاد من خطة سير داخل الضاحية لتخفيف الزحمة المرورية.

وأشارت المصادر إلى أن إجتماعاً عقد قبل أسابيع عديدة، بين معنيين في “حزب الله” وإتحاد البلديات في الضاحية تم التوافق خلاله على إزالة كل العوائق التي وضعت لأسباب أمنية، بإعتبار أنه لم يعد لها داعٍ، على أن تكون إزالة الحواجز الأمنية من مهمة وزارة الداخلية الدفاع.

وأكدت المصادر أن اللقاء الذي عقد بين رئيس وحدة الإرتباط والتنسيق وفيق صفا ووزيرة الداخلية ريا الحسن تطرق إلى هذا الأمر، حيث أبلغ الأول الوزيرة الجديدة أن “حزب الله” يرى أن الوضع الأمني الإستثنائي قد إنتهى وتالياً لا يوجد أي ضرورة لبقاء حواجز قوى الأمن الداخلي والأمن العام عند مداخل الضاحية.

إقرأ ايضاً

ورأت المصادر أنه عند بدء عمل إتحاد البلديات بإزالة البلوكات الإسمنتية سيعطي هذا الأمر الحجة لـ”حزب الله” بأنه غير مسؤول عن بقاء الحواجز الأمنية، وتالياً عن جزء من زحمة السير.

قد يعجبك ايضا