موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

إشحن هاتفك باستخدام الـWiFi

توصل باحثون من جامعة واشنطن إلى طريقة لاستخدام جهاز بث إشارة Wi-Fi “روتر” من أجل شحن بطاريات عدد من الأجهزة والمحافظة على اتصال مستمر بالإنترنت دون انقطاعات، وتتميز هذه التقنية الجديدة بأنها متوافقة مع أجهزة البث المتوافرة حالياً مما يعني أنه يمكن تحديثه بواسطة برمجيات معينة.
نظرياً يعني هذا الأمر أن الأجهزة المحمولة بما فيها هواتف أندرويد وأيفون يمكن أن تشحن بشكل لاسلكي في المستقبل القريب أثناء الاتصال بالإنترنت، لكنه من الناحية الأخرى توجد بعض العوائق التي قد تمنع الأجهزة الحالية من الشحن عبر هذه الطريقة.
أولاً: وحسب ما أشار إليه موقع Wired فإن لجنة الاتصالات الفيدرالية تفرض مخرجاً للطاقة بقدر واط واحد كحد أقصى لأجهزة بث Wi-Fi الأمر الذي يعني أن الأجهزة الحالية لن تكون قادرة على إعادة شحن هواتف أيفون وأندرويد ضمن الشروط الحالية.
ثانياً: يجب أن تتمتع الأجهزة المحمولة بحساسات خاصة قادرة على تلقي الترددات التي يصدرها الروتر وتحويلها إلى DC، لكن هذا الأمر قد يكون قابلاً للتحقيق في المستقبل بمساعدة الأغطية الذكية مثل غطاء Nikola Labs الذي يستطيع تجميع الطاقة اللاسلكية وتحويلها إلى طاقة بطارية.
وحالياً فقد استطاع الباحثون من استخدام هذه الطريقة لشحن حساسات للحرارة وكاميرات وبطاريات قابلة للإزالة على بعد 20 قدماً و17 قدماً و 28 قدماً على الترتيب وذلك بمساعدة جهاز روتر من نوع Asus RT-AC68U تم تعديله بواسطة إحدى البرمجيات، كما تم اختبار الخدمة في ست منازل في ولاية سياتل والتي أوضح المستخدمون فيها أنهم لم يواجهوا أي مشاكل أو انقطاعات في أداء الإنترنت بل إن أحدهم أوضح أن السرعة زادت.
وقد صرح أحد الباحثين المدعو برايس كيلوغ حول هذه التقنية قائلاً: “لو كنا نريد أن نستخرج كل الطاقة التي نستطيع الحصول عليها من جهاز الروتر فإن ذلك سيتسبب بالضرر نظراً لأنك ستملك الطاقة حينها على المحطة طوال الوقت، وقد قمنا بتعديل الروتر لكي نوفر ما يشبه طاقة مستمرة للحساس دون التأثير على خدمة الإنترنت، وبدلاً من الحصول على طاقة مستمرة على إحدى محطات Wi-Fi الخاصة بك قمنا بتقسيمها على
محطاتك الثلاث غير المتداخلة مما يسمح لنا بتوفير الكمية نفسها من الطاقة مع التأثير على كل المحطات بشكل متساوي.”
ومن غير الواضح ما إذا كانت هذه التقنية المسماة PoWiFi ستتوافر بشكل علني أو ما إذا كانت ستستهدف المجال المنزلي أم مجال الشركات، لكن التقنية تبدو الآن مهمة جداً ومبهرة للغاية ومن المرجح أنه سيتم تطويرها في المستقبل.

قد يعجبك ايضا