موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

استشهدت في غارة إسرائيلية ولكن الجنين خرج حيّاً من رحمها

تمكن فريق طبي في غزة من انقاذ حياة طفلة فلسطينية كانت في رحم امها التي استشهدت نتيجة غارة اسرائيلية.

وكان الطيران الحربي الاسرائيلي قد اطلق صاروخين على منزل إبراهيم الشيخ ، ما ادى الى دمار المنزل على رأس من فيه، غير ان زوجة ابراهيم وتدعى شيماء ” 23 عاما ” استشهدت قبيل وصولها الى المستشفى. وقد تنبه الاطباء ان حركة الجنين في احشاء الوالدة الشهيدة، كان يتحرك بسبب انقطاع الاوكسجين ، فسارعوا الى اخراج الجنين بعملية قيصرية سريعة استغرقت أقل من دقيقة. ثم ارسل مباشرة الى الانعاش.

ويصف الدكتور فادى الخرطي ما حدث بالمعجزة، لا خصوصاً وان الام الحامل كانت قد وصلت الى المستشفى متوفاة منذ نحو خمس دقائق، متأثرة بسقوط سقف المنزل عليها، ما تسبب لها بنزيف داخلي.

وأشار في حديث للـ” BBC” الى أن حال الطفلة التي سميت باسم والدتها “شيماء” ،مستقرة على الرغم من اصابة المت بها اسفل عينها بينما كان الاطباء يخرجونها من بطن امها، وعلى الرغم من أنها تعاني من نقص في الاوكسجين إضافة الى أعراض أخرى.

في المقابل اعترف الجيش الاسرائيلي بقصف عائلة الشيخ متهماً والد الرضيعة شيماء بانه ينتمي الى حركة الجهاد الاسلامي، علما ان إبراهيم الشيخ يعمل في إذاعة الأسرى بغزة بصفة محرر

قد يعجبك ايضا