موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

حزب الله يُهدّد بوقف عملياته العسكرية في العراق بحال مشاركة أمريكا

هددت كتائب حزب الله العراق بوقف مشاركتها في العمليات العسكرية ضد تنظيم “داعش” في محافظات بابل وصلاح الدين وبغداد في حال اشراك القوات الامريكية في الحرب ضد التنظيم.

وقالت الكتائب في وصل لـ “الحدث نيوز” نسخه عنه، إن “الاستعانة باميركا الشر والخراب انما هو مصادرة لجهود ابناء الشعب العراقي الذين وقفوا بوجه الإرهاب وقدموا الشهداء وتحملوا العناء في سبيل حفظ العراق والعراقيين ومقدساتهم”، مبدية استغرابها “الشديد من ادارة عمليات القوات المسلحة العراقية المشتركة من قبل ضباط الاحتلال الاميركي، وفيها من الكفاءات العراقية الشريفة ومن كافة الاختصاصات”.

وتابعت  انها “لن تكون مع اميركا في مكان واحد إلا في حالة قتال”، معتبرة ان “الاستعانة بواشنطن في الحرب ضد التنظيم مصادرة لجهود العراقيين”.

وحمل البيان الولايات المتحدة الاميركية “مسؤولية جميع ما لحق ويلحق بالعراق، وانها السبب المباشر لجميع معاناة ابناء شعبنا سواء عندما كانت دولة احتلال ام بعد طردها من العراق على يد المجاهدين وابناء المقاومة، والان لم نسمح ولن نسمح بعودتها تحت اي عنوان”.

وهددت الكتائب بانها عندما “تكون واميركا في مكان واحد فلابد ان نكون في حالة قتال لا تعاون وسلام، لذا لم يبق امامنا الا ان نتوجه للخيار الصعب الا وهو ترك قواطع العمليات التي يتصدي فيها ابناء كتائب حزب الله لهجمات التكفيريين والقتلة، وخاصة في آمرلي وبلد والدجيل وجرف الصخر وغرب بغداد، وهذا القرار سيتضرر منه أبناء تلك المناطق بسبب الهجمات البربرية التي ستزداد عليهم بمجرد انسحابنا من مناطقهم”.

قد يعجبك ايضا