موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

ابن خال الاسد يغادر سوريا بعد خلاف بين الرجلين

اعلنت مصادر اعلامية غربية، في حديث الى صحيفة “القدس” العربي، أن العميد حافظ مخلوف ابن خال بشار الأسد وأحد أبرز أعضاء الدائرة الضيقة للنظام في سوريا، غادر البلاد ‏مع عائلته متجهاً إلى بيلاروسيا.

وأوردت هذه المصادر نقلاً عن مقربين من مخلوف أنه غادر دمشق ليستقر في بيلاروسيا، وهو الآن متواجد ‏في كييف في طريقه إلى هناك وأشارت المصادر إلى أن حجم الشقاق بين مخلوف والأسد، أكبر مما كان متوقعاً.

وراجت شائعات قبل أسابيع حول إعفاء بشار الأسد لمخلوف من مهامه، ويعرف عن الأخير أنه كان صاحب الكلمة المسموعة ‏في المخابرات العسكرية ومكتب الأمن الوطني السوري، كما كان المسؤول الأول عن الشؤون الأمنية في دمشق.

وبحسب المعلومات التي تم تناقلها في ذلك الوقت، فإن إعفاء مخلوف جاء على خلفية امتعاض عدد من ‏القادة الأمنيين من تجاوزاته.

وعطفاً على ذلك، قال الصحافي الأميركي جوشوا لانديز مدير مركز دراسات الشرق الأوسط في جامعة أوكلاهوما، ‏والمعروف بأنه واحد من أهم المراجع التي يعتمد عليها الإعلام الغربي عند الحديث عن الشأن السوري، إن حافظ وشقيقه ‏إيهاب حذفا صورة بشار الأسد من صفحاتهم على فيسبوك وحساباتهم في ” واتس آب” وأكد لانديز المتزوج من ‏سوريا أن حافظ غادر البلاد. يذكر أن حافظ هو شقيق رامي مخلوف أحد أكبر المتحكمين بالاقتصاد السوري.

القدس العربي

قد يعجبك ايضا