موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

من طبيب في إسرائيل إلى قتيل مع تنظيم “داعش”

قتل طبيب من عرب إسرائيل أثناء قتاله مع تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا، بحسب ما أعلن “الشين بيت” جهاز الامن الداخلي الاسرائيلي الاحد.

وكشف الجهاز أن عثمان أبو القيعان الذي درس الطب في الاردن وعمل طبيبا مقيما في مستشفى اسرائيلي، قتل اثناء المعارك في سوريا في آب.
واعتقلت قوات الامن الاسرائيلية شقيقه ادريس ابو القيعان في نيسان ووجهت له التهم في ايار بمساعدة عثمان وقريبه شفيق ابو القيعان بالتوجه الى سوريا عبر تركيا للانضمام الى التنظيم المتطرف.

والثلاثة هم من قرية حورة في النقب جنوب اسرائيل، بحسب الشين بيت.

وتقول السلطات الامنية ان نحو 30 عربيا يحملون الجنسية الاسرائيلية توجهوا الى سوريا للقتال الى جانب الجهاديين رغم ان “عددا قليلا منهم انضموا الى تنظيم الدولة الاسلامية ومعظمهم لهم خلفية سلفية جهادية”.

وصرح الشين بيت في بيان ان “هذه ظاهرة خطيرة لان الذين يتوجهون الى ساحة الحرب في سوريا يخضعون لتدريب عسكري ويتعرضون لايدلوجيات متطرفة للجهاد العالمي، ويخشى ان يتم استخدامهم لتنفيذ هجمات ارهابية ضد اسرائيل في نهاية المطاف”.

وفي اذار الماضي اعتقل احد سكان مدينة الطيبة عقب عودته من التدريب في سوريا.

وذكر البيان انه “خلال التحقيق معه، قال انه طُلب منه توفير معلومات عن مواقع حساسة في اسرائيل .. كما طُلب منه تنفيذ تفجير انتحاري في اسرائيل”.

ويبلغ عدد العرب الفلسطينيين الذين يعيشون في اسرائيل نحو 1,4 مليون شخص، ويشكلون نحو 20% من سكان اسرائيل، وهم من احفاد نحو 160 الف فلسطيني بقوا في اراضيهم بعد اقامة دولة اسرائيل في 1948.

قد يعجبك ايضا