موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

انشقاق في جبهة النصرة

إنشق عشرات العناصر عن جماعة “جبهة النصرة” الذراع الرسمية للقاعدة في سوريا وإلتحقوا بتنظيم “داعش” .

وقال “المرصد السوري” المعارض ان نحو 40 مقاتلاً من جبهة النصرة بينهم “أمير”، بعضهم كان قد اعتزل القتال في، انضموا إلى تنظيم “داعش”، خلال الأيام الفائتة وتوجهوا إلى مدينة الباب في ريف حلب التي تعد إحدى معاقل تنظيم “الدولة الإسلامية” في سوريا.

وقال “المرصد” ان “التنظيم” قدّم للقيادي الذي اتى بالمنشقين للالتحاق بـ “داعش” فتاة “سبية” كمكافأة له.

وكانت الانشقاقات قد توسعت في شهر تشرين الاول الجاري، حيث إنضم 10 من “النصرة” إلى “داعش” غالبيتهم من الأمراء والشرعيين، متوجهين إلى مدينة الباب، ما إعتبر اوسع إنشقاق في ريف حلب، كما إنضم 73 مقاتلاً منشقاً عن كتائب إسلامية إلى “داعش” الشهر المصنرم في مدينة الباب ايضاً.

قد يعجبك ايضا