موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

“داعش” يقطع رأس إمرأة.. قتلت عنصراً حاول اغتصابها

أفاد مصدر أمني في محافظة ديالى بالعراق، أمس الأربعاء، بأن “تنظيم “داعش” قطع رأس امرأة مريضة قتلت أحد عناصره عند محاولته الإعتداء عليها شمال شرق بعقوبة”.

وقال المصدر لـ”السومرية نيوز”، إن “أحد عناصر تنظيم “داعش” حاول الإعتداء على إمرأة مريضة في العقد الثالث من عمرها داخل منزلها في إحدى قرى شمال قضاء المقدادية (35 كم شمال شرق بعقوبة)، إلا أنها نجحت في انتزاع سلاحه وقتله به من أجل الحفاظ على شرفها”.

وأضاف المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن إسمه، أن “تنظيم داعش فرض طوقاً في محيط الحادث وقام باعتقال المرأة ومن ثم قتلها عبر قطع رأسها بالسيف، بموجب قرار أصدرته ما تسمى المحكمة الشرعية للتنظيم”.

وبيّن المصدر أن “الحادثة أثارت استياء الأهالي باعتبارها تشكل تجاوزاً سافرا على كل الأعراف والتقاليد”. وتخضع أغلب قرى شمال المقدادية لسيطرة “داعش” منذ أشهر عدة بعد اشتباكات ضارية مع القوات الأمنية.

(العالم)

قد يعجبك ايضا