موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

تفاصيل كمين العتيبة – الضمير النوعي

كشفت مصادر صحافية بعضاً من المعلومات المتعلقة بالكمين الذي حصل ليل أمس الأربعاء في أقصى شرق الغوطة الشرقية. ففي حين قالت مصادر معارضة أنه وقع قرب بلدة العتيبة شرقاً، كشفت مصادر حكومية وعسكرية سورية عن حدوثه على طريق ميدعا – الضمير في أقصى الشمال الشرقي.

وقال مصدر عسكري سوري ان وحدات الجيش نفذت كميناً نوعياً بمسلحين أثناء محاولتهم الفرار من بلدة ميدعا في الغوطة الشرقية باتجاه مدينة الضمير اسفر عن مقتل 50 مسلحاً، وذلك بعد تفجير تشريكة عبوات ناسفة بمجموعة إرهابية مسلحة يعتقد انها تابعة لـ “جيش الإسلام”. وتابعت المصادر انه وبعد الكمين، خرجت آلية تابعة للمسلحين من ميدعا باتجاه الضمير في محاولة لانتشال جثث وجرحى الكمين المذكور، حيث قامت وحدة رصد بإستهداف الالية بصاروخ حراري موجه ما أدى لاعطابها ومقتل من فيها.

بدورها، إدعت مصادر المعارضة ان القتلى هم مدنيون، كانوا يحاولون نقل جرحى من بلدة العتيبة، حيث إستهدفتهم نيران الجيش السوري وحزب الله. وزعم هؤلاء ان 50 مدنياً قتلوا في الكمين بينما كانوا يستقلون حافلة.

وقد قتل كل من كان في اﻻلية من مسلحين فيما دارت اشتباكات بين الجيش والمجموعات المسلحة في مزارع حوش الظواهرة عند أطراف مدينة دوما، ومزارع قريتي البحارية والجربا بالغوطة الشرقية فيما استهدفت مدفعية الجيش وراجمات الصورايخ مواقع المسلحين في بلدة الطيبة بريف دمشق الغربي.

في هذا الوقت قتل القيادي في “جبهة النصرة” المدعو “ابو همام الجزراوي” وهو سعودي الجنسية خلال اشتباكات مع الجيش السوري في الشيخ مسكين ‫‬.‬ كما اصيب عدد من المسلحين عندما استهدفت مدفعية الجيش السوري مواقعهم في حي المنشية بدرعا وفي مدينة ‫‏نوى‬ بريفها.‬

قد يعجبك ايضا