موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

مجزرة مروعة بحق 150 إمرأة يرتكبها “داعش” بإسم “جهاد النكاح”!

كشفت وزارة حقوق الإنسان العراقية في بيان أصدرته الثلاثاء، أن تنظيم داعش أقدم على إعدام 150 سيدة وفتاة في مدينة الفلوجة العراقية بعد رفضهن “جهاد النكاح”.

تحويل جامع الحضرة المحمدية في الفلوجة إلى سجن
وقال البيان إن “المدعو أبو انس الليبي، قتل أكثر من 150 إمرأة ، بينهن فتيات، وبعضهن حوامل، بسبب رفضهن تلبية فكرة جهاد النكاح الذي تفرضه عصابات داعش الإرهابية في مدينة الفلوجة”.

وأضافت الوزارة في بيانها الذي لم يذكر تاريخ الواقعة، أن “عصابات داعش الإرهابية نفذت عمليات قتل ارهابية واسعة في المدينة المذكورة ودفنت القتلى في مقبرتين جماعيتين في منطقتي الزغاريد في حي الجولان وناحية الصقلاوية”.

السجن الجامع
ومن جهة أخرى، كشفت الوزارة أن داعش حول جامع الحضرة المحمدية في المدينة إلى سجن كبير، يقبع فيه المئات من المحتجزين ومن الجنسين، من المعارضين والمناوئين للتنظيم.

ويُذكر أن داعش عزل إمام جامع الحضرة المحمدية، الشيخ علي البصري بعد تهديدات كثيرة سابقة لدفعه إلى تغيير موقفه الرافض ومبايعة زعيم التنظيم البغدادي، ما جعل المصلين يقاطعون الجامع بعد وصول إمام داعشي للخطابة والإمامة.

قد يعجبك ايضا