موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

رجل يحوّل نفسه إلى بطّة مع سبع سنواتٍ من العمليات

أمضى “جنيا بولوتوف” الشغوف بفن الBody Art سبع سنوات في تحويل وجهه إلى منقار البطّة، ممدداً لهذه الغاية ثمانية أجزاء من وجهه بهدف الحصول على منظرٍ شبيهٍ بالبطة، مؤكداً أن هذا هو ما “ما أراد دائما أن يكون”.

وتشمل التعديلات في وجهه ثقبين في جانبي أنفه، مقابس عملاقة في شفاهه لإعطاء نفسه “المنقار”، إضافة إلى حفرة في الحاجز الأنفي ومط شحمتي الأذن. الرجل الروسي البالغ من العمر 26 عاما هو أيضا أول شخص في العالم يتمكن من مط جسر أنفه.

وقد أكد بولوتوف للصحف: “كل التعديلات التي أضفتها إلى جسدي تجعلني أشعر بالكمال، هذا ما أنا عليه الآن وهذا ما أردت دائما أن أكون”.

قد يعجبك ايضا