موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

إنتحرت.. بسبب إقترابها من سن الثلاثين!!

قدمت فتاة بريطانية على الانتحار خوفاً من العنوسة، بعد أن اقتربت من سن الثلاثين من دون أن تتزوج أو تنجب الأطفال وتحقق حلمها بتكوين أسرة مستقرة وسعيدة.

وكافحت “راشيل غاو” للتغلب على حزنها بعد وفاة والدتها، وحاولت أن تكون أسرتها الخاصة التي تعوضها عن فقدانها، ومع اقتراب عيد ميلادها الـ 30 بدأت تشعر باليأس والإحباط لعدم تمكنها من تحقيق هذا الحلم.

وسيطرت على راشيل فكرة أنها لن تتمكن من المضي قدماً في حياتها، واعتبرت أن لا مكان لها في الحياة، خصوصاً أن باقي أفراد أسرتها حققوا نجاحات عجزت عن تحقيقها، فما كان منها إلى أن تناولت السم لتضع حداً لحياتها بحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وعلى الرغم من أن راشيل كانت على علاقة بشاب يدعى أنتون تسفاريف إلا أنها كانت تشعر دوماً بالخوف من أن يهجرها، ولم تشعر يوماً بالأمان في هذه العلاقة، ويوم وفاتها أرسلت له رسالة تتمنى له فيها التوفيق في حياته المستقبلية.

قد يعجبك ايضا