موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

قائد الحرس الثوري: الخليج ومضيق هرمز وبحر عمان تحت سيطرة ايران الكاملة

اكد القائد العام لحرس الثورة الاسلامية في ايران اللواء محمد علي جعفري اننا “نتمتلك قدرات منقطعة النظير لا نرغب باختبارها عمليا، ولكن لا سمح الله ان اقتضت الضرورة فان بحر عمان ومضيق هرمز والخليج الفارسي تخضع لهيمنة القوات البحرية الايرانية بشكل كامل”.

واضاف اللواء جعفري في تصريحات على هامش اقامة مناورات الرسول الاعظم (ص): “لقد حققت المناورات لحد الان اهدافها المنشودة واصابت الصواريخ جميع اهدافها المستعلمة، وغدا سوف نواصل هذه المناورات في شقها البري”. واشار الى اننا اعلمنا للعالم في وقت سابق بان جميع هذه القدرات هي لارساء الامن والاستقرار في الخليج الفارسي ومضيق هرمز واضاف : ان قدراتنا هي قدرات رادعة تهدف الى ضمان امن المنطقة حماية السفن التجارية والنفطية.

واكد ان رسالة المناورات هي رسالة اقتدار الجمهورية الاسلامية ورسالة الامن والسلام في منطقة الخليج الفارسي ومضيق هرمز، وقال: “رسالتنا لدول الخليج الفارسي هي اننا اثبتنا حسن نوايانا، ومشكلتنا هي مع القوات الاجنبية”. واعرب عن امله بان يتعزز الاتحاد والانسجام بينم دول المنطقة بما يثمر عن خروج القوات الاجنبية من المنطقة وضمان الامن الكامل فيها مؤكدا بالقول: ما ركزنا عليه اليوم في المناورات اي حاملة الطائرات والاسلحة والتكتيكات المختلفة التي جرى استخدامها، مستلهمة من تجارب مع بعد الحرب ولحد الان.

واشار الى القدرات التي حصلت عليها القوة البحرية عقب انتهاء الحرب المفروضة، وقال: “لدينا قدرات فريدة من نوعها لا نرغب باختبارها عمليا، ولكن لا سمح الله ان اقتضت الضرورة فان بحر عمان ومضيق هرمز والخليج الفارسي تخضع لسيطرة القوات البحرية الايرانية بشكل كامل. فهذه المناطق هي في مرمى صواريخنا وقطعنا البحرية”. وتابع: جميع هذه الامور تهدف الى ضمان الامن في مواجهة الاعداء الاجانب ونحن نعتبر انفسنا المدافعين عن امن مضيق هرمز والخليج الفارسي وقد اثبتنا هذا الامر للعالم.

قد يعجبك ايضا