موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

بعد 4 سنوات من الحرب.. سوريا تدخل عصر الظلام

اعلنت منظمات غير حكومية انه من “خلال دراسة صور التقطت بالاقمار الاصطناعية فإن علماء من جامعة ووهان في الصين اكتشفوا ان “عدد الانوار المرئية في سوريا ليلاً قد هبطَ الى 83%” منذ بدء الحرب في اذار 2011.

واشارت في بيان الى ان “الاكثر تضرراً هي مدينة حلب شمالي البلاد مع 97% من الانوار مطفأة في الليل”.

وقال وزير الخارجية البريطاني السابق ديفيد ميليباند الذي يترأس حاليا لجنة “انترناشونال ريسكيو كوميتي” العضو في تحالف المنظمات غير الحكومية ان “سوريا دخلت في عصر الظلام”.

وقال ميليباند خلال مؤتمر صحافي إن “استعمال الرئيس بشار الاسد للبراميل المتفجّرة ضد شعبه في حرب اوقعت اكثر من 200 الف قتيل “تعيد جهود السلام وتاريخ الحرب قروناً الى الوراء”.

من جهته، قال كسي لي واضع الدراسة إن “المعطيات حول الانوار في الليل لا تكذب ابدا”، واضاف إن “المزيد من الانوار المطفأة هذا يعني المزيد من المهجّرين والمزيد من تدمير البنى التحتية وقطع التيار الكهربائي”.

ولفت الى ان “هذه الصور الملتقطة على بعد 800 كلم فوق الارض تساعد على فهم آلام ومخاوف السوريين العاديين يوميا”.

والاستثناءات هي في محافظة دمشق مركز السلطة ومحافظة القنيطرة بالقرب من الحدود الاسرائيلية حيث 35% و47% على التوالي من الانوار مطفأة ليلا.

قد يعجبك ايضا