موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

البغدادي «إلتقى» الرسول محمد وأمره بترك الموصل!!

أعلن وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي، الجمعة، إحكام السيطرة الكاملة على مدينة تكريت، مركز محافظة صلاح الدين، ما زاد في غموض الوضع حول حقيقة التحولات العسكرية التي تشهدها المناطق الشمالية العراقية، بعد سلسلة التراجعات التي أقدم عليها تنظيم “داعش” الذي تكبد خسائر فادحة على امتداد الأسبوع.

وعزّز التراجع العسكري لـ”داعش” في صلاح الدين، من التكهنات باقتراب العمليات التي تهدف إلى تحرير الموصل، عاصمة التنظيم في العراق، التي يبدو أنها مقبلة على مسار لا يختلف عن مصير تكريت في الفترة القادمة.

وفي هذا الإطار نقلت مصادر عراقية من الموصل أن “داعش” في طريقه للانسحاب من الموصل، بأمر من البغدادي شخصياً.

وقال موقع الحزب الديمقراطي الكردستاني، إن البغدادي أمر مقاتليه بالاستعداد للانسحاب من المدينة، بعد رؤياه التي انتشرت بسرعة في المدينة، ومفادها أن البغدادي “التقى الرسول (ص) في المنام، وأن النبي أمر البغدادي بترك الموصل ومغادرتها”.

وأضاف الموقع أن الموصل تضج بخبر الرؤيا التي انتشرت سريعاً بين السكان والمقاتلين الذين يستعدون لتركها على ما يبدو، ولكن دون أن يعرف تاريخ المغادرة ولا سبب الأمر النبوي المزعوم، الذي يبدو أنه أتى تبريراً مسبقاً لهزائم داعش المتتالية في العراق.

قد يعجبك ايضا