موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

لا تدع الفندق يخدعك بتلك الاكاذيب

يقوم العديد من السياح حول العالم بالاعتماد على المواقع الإلكترونية للفنادق، للتعرف على مكان إقامتهم المحتمل والخدمات التي سوف يحصلون عليها.

ولكن وفي بعض الاحيان تقوم بعض الفنادق بعرض معلومات غير صحيحة عبر مواقعها، في محاولة لجذب العميل عبر تجميل الصورة العامة للمكان.

وفيما يلي ست طرق تستخدمها الفنادق لتضليل المسافر الذي قد يصطدم بالحقيقة فور وصوله لوجهته:

1. السعر يشمل وجبة الإفطار: أظهر استطلاع قامت به صحيفة الإندبندنت، أن أكثر ما يغضب العملاء هو عرض الفندق لوجبة الإفطار بشكل مغلوط، إذ اشار الكثير من المستطلعين الى أن ما يسوق له الفندق من خلال نشره عدة صور لبوفيه متنوعة يختلف تماما عن الواقع. فقد يقتصر الإفطار في النهاية على مجموعة محدودة من الخيارات.

2. الموقع: يسوق الفندق لموقعه عبر الإنترنت على أنه على بعد خطوات من الشاطئ أو بالقرب من مناطق الجذب الأكثر شعبية في المدينة. والمشكلة هي أن مثل هذه الصياغة الغامضة لن تعطيك حقا معلومات دقيقة، بل تترك الباب مفتوحا للكثير من الاحتمالات. وحتى العبارات الأقل غموضا مثل “على بعد 15 دقيقة سيرا على الأقدام من …” تستحق أيضا التدقيق، لذا يجب عليك القاء نظرة سريعة على خرائط غوغل لكى تتمكن من تحديد المسافة الفعلية بين الفندق الخاص والمعلم الذي ستزوره مثلا.

3. جمال محيط الغرف: يقول لك الفندق إن غرفتك ستطل على أجمل شواطىء المدينة، ربما يكون الأمر حقيقيا، ولكن ليس بنفس الصورة التي تم وصفها لك. فقد تتيح لك الغرفة رؤية بانورامية للشاطىء، ولكن جزئية ومن مسافة بعيدة وليس بنفس القرب الذي يصوره لك الفندق.

4. خدمة “واي فاي” المجانية: العديد من الفنادق تقدم خدمة الواي فاي المجانية، ولكن ماذا عن مكان توفرها وسرعتها؟ فعلى الرغم من تضمين الفندق لهذه الخدمة على موقعه الإلكتروني، إلا انها قد تكون متوفرة في اللوبي فقط وعليك دفع مبلغ إضافي للحصول عليها داخل الغرفة.

5. التضليل بالصور: في بعض الأحيان يكون تضليل الفندق ليس فقط بالكلمات، ولكن أيضا بالصور، فقد يعمد الى نشر صور تبدو لك الغرف من خلالها كبيرة، لكنها في الحقيقة ضيقة، لذا بإمكانك البحث عن الحقيقة عن طريق التحقق من الصور المقدمة من قبل العملاء السابقين الذين زاروا الفندق فعليا، وذلك من خلال المواقع التي تستعرض أراء المسافرين عن الفنادق.

قد يعجبك ايضا