موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

بالنيابة عن اسرائيل.. طائرات اماراتية اقلعت من الاردن وهاجمت مخازن الصواريخ في القلمون

قالت مصادر أمنية عبرية اليوم الإثنين، ان الهجوم الذي استهداف منصات الصواريخ ومرابض المدفعية التابعة لقوات النظام السوري وحزب الله في جبال القلمون الليلة الماضية من طائرات إسرائيلية، ليس له أساس من الصحة.

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية “صوت إسرائيل” أن هذه المصادر رجحت أن تكون هذه العملية نتيجة للقتال الدائر مع المعارضة في سوريا في حين ذكرت مصادر لبنانية ان مخابرات حزب الله توصلت الى هوية الطائرات المغيرة وهي طائرات اماراتية انطلقت من قاعدة اردنية قرب مدينة المفرق الاردنية وان تدمير الصواريخ السورية وصواريخ حزب الله يتم تنفيذا لاتفاق سري بين الامارات واسرائيل رعاه ونسقه محمد دحلان مستشار الشيخ محمد بن زايد .. وحامل اكياسه.

وأفادت تقارير إعلامية لبنانبة وسورية الليلة الماضية “أن طائرات حربية يعتقد أنها تابعة لسلاح الجو الإسرائيلي نفذت في وقت متأخر من الليلة الماضية غارات على منصات للصواريخ تابعة للنظام السوري وحزب الله اللبناني في جبال القلمون شمالي مشق”.

وبحسب التقارير ذاتها فإن الغارات أدت إلى سقوط عدد لم تحدده من القتلى والجرحى

وقالت إذاعة الجيش الإسرائيلي صباح اليوم الإثنين “إن الجيش الإسرائيلي في تأهب كبير على الحدود الشمالية خاصة في منطقة الجولان المحتل على خلفية إفشال تنفيذ عملية على الحدود السورية بمنطقة الجولان المحتل يعتقد ان مقاتلين من حزب الله حاولوا تنفيذها.

قد يعجبك ايضا