موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

اسرائيل تهدد لبنان باعتداءات مدمرة بعد غارتها على الجولان

بعد الغارة التي شنّها الطيران الاسرائيلي على الجولان واستهدفت 4 أشخاص، هددت اسرائيل لبنان باعتداءات واسعة مدمّرة. وقالت انها وضعت خطوطا حمرا وان حزب الله يدرك ما هي هذه الخطوط، وستمنع تجاوزها.

وقد رفع الجيش الاسرائيلي أمس حالة التأهب على طول الحدود مع لبنان، فيما شهدت أجواء المنطقة حركة طيران نشطة. وترافقت هذه التحركات مع صدور بيان لرئيس الحكومة الاسرائيلية نتنياهو هدد فيه بالرد على أي محاولات تستهدف حدود اسرائيل وجنودها.
ووجه قائد سلاح الجو الاسرائيلي، أمير ايشل، تهديدا غير مسبوق كما وصفه الاعلام الاسرائيلي الى حزب الله ولبنان، محذرا من أن دمارا واسعا سيلحق بلبنان اذا ما قام حزب الله بمواجهة جديدة مع اسرائيل.

وفي تقرير ادعى جهاز الأمن الاسرائيلي ان حزب الله يقوم بتفريغ كل وسائل القتال التابعة لسوريا، وبات يملك كميات كبيرة من صواريخ سكود د التي تغطي كل نقطة من اسرائيل، وصواريخ فتح – 110 الدقيقة وذات الرؤوس الثقيلة، وصواريخ يخونت وقذائف بركان القصيرة المدى والتي تحمل رؤوسا تحوي بين 100 و500 كيلوغرام من المواد المتفجرة والتي تعتبر اضرارها مدمرة.

بدوره اطلق وزير الدفاع الاسرائيلي موشيه يعالون تهديدا باستهداف كل عملية نقل لاسلحة استراتيجية الى حزب الله وهو تهديد يشكل اعترافا ضمنيا بتنفيذ اسرائيل عملية قصف قواعد الصواريخ في سوريا واستهداف قوافل اسلحة ادعت اسرائيل انها كانت في طريقها الى حزب الله.

يعالون الذي اطلق تهديده بعد ساعات من اعلان اسرائيل عن احباط عملية زرع متفجرات على حدودها مع سوريا من قبل خلية مسلحة، قال ان حزب الله يدرك ما هي الخطوط الحمر التي وضعتها اسرائيل وستمنع تجاوزها بكل الطرق.

وقال يعالون: لن نسمح بنقل اسلحة نوعية الى تنظيمات ارهابية، وفي مقدمتها حزب الله، وسنعرف كيف سنصل الىها ومن ارسلها في كل وقت ومكان. ولن نسمح لايران وحزب الله باقامة بنى تحتية للارهاب مع سوريا.

قد يعجبك ايضا