موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

هل انتحر فاروق الشرع؟

تسارعت منذ مدة, وتيرة الأسماء الكبيرة في القيادة السورية, التي عاجلها الموت أو المرض. فمذ أقدم اللواء غازي كنعان على الانتحار, والغموضُ يلف مصير مَن قضى من القيادات السياسية أو العسكرية في القيادة السورية, التي كانت لها كلمتها في الملف اللبناني.

وللتذكير, فإنّ الزمن الذي ارتفع فيه نجم نائب الرئيس السوري فاروق الشرع, كإسم يمكن أن يتولى المهمة ليقود مرحلةً انتقالية, انتهى, مع اختفاء الشرع عن الساحة السورية, وهو الذي كان يُصر على الحل السياسي ولا يرى في القتال المستمر إلا تدميراً لسورية.

فهل انتحر فاروق الشرع هو الآخر أم إنه أُبعد كي يأتي الانتحار السياسي سلساً ناعماً؟

المصدر: LBCI

قد يعجبك ايضا