موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

“البغدادي” في الرقة وبديل مؤقت خلال أيام

ما زالت الأنباء حول صحة زعيم تنظيم “داعش”، أبو بكر البغدادي، تتابع بعد الحديث عن إصابته في غارة جوية قبل أسابيع عند الحدود العراقية السورية.

وفي السياق، نقل موقع “دايلي بيست” الأميركي، أمس، عن مصادر “جهادية” انشقت عن تنظيم “داعش” قولها إنّ زعيم التنظيم نُقل من مدينة الموصل في العراق إلى مدينة الرقة السورية إثر إصابته في غارة للتحالف الدولي في شهر آذار الماضي، أدت إلى تعرضه لإصابات جسدية بالغة في العمود الفقري وفي رجله اليسرى.

وفيما نقل التقرير الذي أعده جيمي ديتمر أنّ البغدادي ما زال قادراً على اتخاذ قرارات، إلا أنّ المصادر لفتت إلى أنّ الأضرار الجسدية التي تعرض لها دفعت “مجلس شورى” التنظيم إلى اتخاذ قرار نهائي بشأن اختيار زعيم مؤقت بإمكانه التنقل بين جبهات القتال في الأراضي السورية والعراقية، وبإمكانه أيضاً قيادة التنظيم يومياً. وذكر التقرير أنّ الزعيم الجديد للتنظيم سيعمل تحت قيادة البغدادي وأنّ الاختيار سيكون بين عراقيين اثنين وسوري.

وأوضح معد التقرير أنّ المعلومات المستقاة مصدرها ناشطون معارضون موجودون في تركيا، وهم من نقل المعلومات عن منشقين عن “داعش”.
كذلك، ذكر التقرير، نقلاً عن الناشطين، أنّ ما جرى تناقله أخيراً بشأن اختيار أبو علاء العرفي خليفةً للبغدادي في زعامة التنظيم، أخبار خاطئة، مشيراً إلى أنّ التصويت على “نائب الملك” سيجري خلال الأسبوع الحالي.

قد يعجبك ايضا