موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

زوجة أبو سياف تكشف أسرار سقوط الرمادي

أوضحت مصادر أمنية أن جهاز الاستخبارات العسكرية العراقي أخضع بعض قادة الأنبار العسكريين لتحقيقات مكثفة بعد أن كشفت التحقيقات الأميركية التي يجريها جهاز “أف بي آي” مع زوجة أبو سياف أحد قادة داعش الذي قتلته قوات خاصة أميركية في سوريا الأسبوع الماضي، تعاون بعض قادة الأنبار العسكريين مع التنظيم مما سهل لداعش سرعة الاستيلاء على منطقة الرمادي، لافتًا إلى أن اثنين من قيادة الأنبار العسكرية تشير التحقيقات إلى تورطهما مع “داعش”.

وأكد المصدر في تصريحات لـ”عكاظ” السعودية أن زوجة أبو سياف كشفت للمحققين الأميركان الكثير من من المعلومات المتعلقة بقيادات عسكرية عراقية، الأمر الذي من شأنه تغيير مسار الأحداث السياسية والعسكرية في العراق.

(عكاظ)

قد يعجبك ايضا