موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

الحكم على مرسي وبديع بالمؤبد والإعدام للشاطر والبلتاجي

اصدرت محكمة جنايات القاهرة حكمها في قضيتي “التخابر الكبرى” وقضت بالسجن المؤبد على الرئيس المعزول محمد مرسي ومرشد الإخوان المسلمين محمد بديع اضافة الى رئيس مجلس الشعب السابق سعد الكتاتني والقيادي الإخواني عصام العريان بالاضافة الى حازم فاروق ومحي حامد وصفوت حجازي وجهاد الحداد وعصام الحداد وعيد اسماعيل وابراهيم الداروي.

كما حكمت المحكمة باعدام خيرت الشاطر وأحمد عبدالعاطي ومحمد البلتاجي، قضت ايضاً بالإعدام غيابياً لكل من محمود عزت نائب مرشد الإخوان، وزير الإعلام في عهد مرسي صلاح عبد المقصود وسندس عاصم والحسن الشاطر وأبو بكر حمدي وأحمد الحكيم وآخرين.

كما قضت المحكمة بسجن محمد رفاعة الطهطاوي وأسعد الشيخة 7 سنوات وانقضاء الدعوى للقيادي المتوفي فريد اسماعيل.
وخلال الجلسة قال رئيس المحكمة المستشار شعبان الشامي إن “تقرير المفتي أجاز إعدام المتهمين لثبوت ارتكابهم الجرائم المنسوبة إليهم حيث تآمروا وتخابروا للوصول للحكم”، مؤكداً أن جماعة “الإخوان المسلمين” تهدف للوصول إلي الحكم تحت ستار الدين ومزج الدين بالسياسية للوصول له ولو على حساب الدين والوطن والشعب.

وقد ضمت لائحة الاتهامات في قضية “التخابر” بالاضافة الى مرسي وبديع ونائبيه خيرت الشاطر ومحمود عزت وسعد الكتاتني رئيس حزب “الحرية والعدالة” وقيادات الجماعة محمد البلتاجي، وعصام العريان، وسعد الحسيني، ورفاعة الطهطاوي، رئيس ديوان رئاسة الجمهورية السابق، ونائبه أسعد شيخة، وأحمد عبدالعاطي، مدير مكتب مرسي، و25 آخرين من قيادات الجماعة وأعضاء التنظيم الدولي للإخوان، فى ارتكابهم جرائم التخابر مع منظمات أجنبية خارج البلاد، لارتكاب أعمال إرهابية داخل مصر بغرض الاستيلاء على السلطة.

اما لائحة الاتهام في قضية “اقتحام السجون” فضمت اضافة الى بديع ومحمد البلتاجي والعريان وسعد الحسيني 124 متهماً آخرين من قيادات الجماعة وأعضاء من “التنظيم الدولي” للجماعة وعناصر من حركة “حماس” و”حزب الله وأيضاً الداعية يوسف القرضاوي.

قد يعجبك ايضا