موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

قتلها في وضح النهار وهذا هو السّبب!

طعن “تريفور غيبسون” جارته “أليسون موريسون” عدّة طعنات أثناء توجّهها الى عملها في لندن.

وقرر غيبسون قتلها بعد يوم من تلقيّه أمرا تقييديا يمنعه من الاقتراب منها أو عائلتها بسبب مضايقته لهم لسنوات. يؤكّد الشّهود أنّ المرأة وفي آخر لحظات لها ردّدت ” تريفور غيبون قام بهذه الفعلة”.

وقد حاول غيبون الفرار ولكنّ الشرّطة وجدته على بعد 160 كيلومتر من مكان الجريمة.

الخلاف بين العائلتين يعود الى عام 2011 حين انتقلت عائلة موريسون للعيش قرب منزل غيبسون. ولكن هذا الاخير انزعج من الضّجيج الذّي سبّبه لوح تزلّج ابن المغدورة.

خلال التّحقيق معه اعترف غيبسون بالقتل بحجّة “المعاناة من خلل في القدرات الذّهنيّة” ولكنّه رفض اعتبارها “جريمة”.

قد يعجبك ايضا