موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

هكذا حولت داعش الاطفال الى انتحاريين

أشارت صحيفة “التايمز” في مقال نشرته لهانا لوسندا بعنوان “صبية يصفون كيف حولهم تنظيم داعش إلى مفجرين انتحاريين” الى أنه “بالنسبة للصبية الذين يعيشون تحت حكم تنظيم داعش لا يوجد سوى واحد من خيارين: التدرب على القتال ليصبح جهاديا أو التدرب على أن يكونوا مفجرين انتحاريين”، لافتة الى أن “ومان محمد (15 عاما) من الذين اختاروا أن يصبحوا جهاديين بينما اختار شقيقه الأكبر (19 عاما) التطوع في قائمة الراغبين في الشهادة”، مضيفة: “يقول محمد إن نحو 500 صبي كانوا في الانتظار لكتابة اسمهم في القائمة وإن الكثيرين منهم كانوا من الأجانب”.

ولفتت الى أن “محمد أكد أن الانضمام لقائمة المفجرين الانتحاريين لأنها “أسرع وسيلة لدخول الجنة “، ولكنه يضيف أنه لم يرد الانضمام إلى أخيه”.

وشددت الصحيفة على أن “محمد وصديقه خليل (14 عاما) يبدوان في عمر أقل من عمريهما، ولكنهما يتحدثان مستخدمين الشعارات الدعائية لتنظيم داعش”.

قد يعجبك ايضا