موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

بعد الغارات الاسرائيلية الأخيرة.. إيران ستنقل مركزاً عسكرياً من دمشق لهذا الموقع

كشفت صحيفة هآرتس الاسرائيلية اليوم الخميس ان إيران تنوي نقل ما سمته “مركز إمداد السلاح من مطار دمشق إلى موقع آخر” بعد تكرار الهجمات التي شنها الجيش الاسرائيلي على مواقع في سوريا، قال إنها تابعة لإيران وحزب الله.

وذكرت صحيفة هآرتس في تحليل أعده عاموس هاريل، أن الغارات الإسرائيلية الأخيرة “تسببت في إحراج نظام الرئيس بشار الأسد مع الروس، وعليه فإن من المحتمل أن يتوجه الإيرانيون إلى القاعدة الجوية السورية المعروفة باسم (T4) شرقي تدمر في محافظة حمص والتي تعرضت لقصف إسرائيلي لمرتين العام الماضي.

وأشارت الصحيفة إلى أن القصف الإسرائيلي الأخير في سوريا “أثار توترا بين طهران، وكل من دمشق وموسكو اللتين تحاولان رسم صورة وكأن الأوضاع عادت إلى مجراها الطبيعي في سوريا”، وفق تعبيرها.

وكانت إيران اتهمت روسيا بالتواطؤ مع إسرائيل من خلال تعطيل منظومة الدفاع الصاروخي إس 300 تزامناً مع كل هجوم إسرائيلي على سوريا.

وقال رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني، حشمت الله فلاحت بيشه في 25 كانون الثاني الماضي إن هناك ما وصفه بالتنسيق الواضح بين موسكو وتل أبيب عند تنفيذ أي ضربة داخل الأراضي السورية.

إقرأ ايضاً

وأضاف بيشه أنه لو كانت روسيا تفعّل منظومتها الجوية إس 300، لما تجرّأت إسرائيل على القيام بهجماتها بسهولة، وفق تعبيره.

قد يعجبك ايضا