موقع أونلي ليبانون الإلكتروني

دهموا منزله فجراً.. توقيف كارلوس غصن مجدّداً في طوكيو بتهم جديدة

أوقف عناصر من الضابطة العدلية في طوكيو صباح الخميس كارلوس غصن مجدّداً بناء على تهم جديدة تتعلّق بارتكابات ماليّة، بحسب ما أفادت وسائل إعلام يابانية.

وقالت شبكة التلفزيون العمومية “أن أتش كي” ووسائل إعلام محليّة أخرى إنّ المحقّقين دخلوا مقر الإقامة المؤقّت للرئيس السابق لمجموعة نيسان في وسط طوكيو فجر الخميس بقصد اعتقاله.

وذكر غصن في بيان أرسله المتحدث باسمه والمقيم في الولايات المتحدة عبر البريد الإلكتروني: “اعتقالي هذا الصباح شائن وتعسفي”، موضحاً: “هذا جزء من محاولة أخرى من بعض الأفراد في نيسان لإسكاتي من خلال تضليل ممثلي الإدعاء. هل اعتقالكم لي محاولة لكسري؟ أنا لن أنكسر. أنا بريء من التهم التي لا أساس لها ومن الاتهامات الموجهة ضدي”.

وأفاد غصن في البيان المرسل بالبريد الإلكتروني: “بعد سجني على نحو خاطئ لمدة 108 أيام فإن أقصى ما أتمناه وأنشده هو محاكمة عادلة”.

إقرأ ايضاً

وأضاف: “كان من المقرر أن أعرض قضيتي في مؤتمر صحافي الأسبوع المقبل، باعتقالي مرة أخرى يكون ممثلو الادعاء قد حرموني من تلك الفرصة في الوقت الراهن لكنني على ثقة من ظهور الحقيقة وأثق في تبرئتي إذا جرت محاكمتي بنزاهة”.

وقالت نيسان إنها لا تستطيع التعليق على قرارات القضاء أو على الإجراءات القانونية.

ويأتي ذلك بعد يوم من تعهد غصن على تويتر بأن يعقد مؤتمرا صحافياً في 11 نيسان “لقول الحقيقة” بشأن المزاعم الموجهة له.

وكان قد ألقي القبض على غصن في بادئ الأمر بطوكيو في تشرين الثاني الماضي، وهو يواجه اتهامات بالفساد المالي وخيانة الأمانة بعد مزاعم بعدم الإفصاح عن نحو 82 مليون دولار من راتبه وبتحويل خسائر مالية شخصية إلى حسابات نيسان خلال الأزمة المالية.

قد يعجبك ايضا