قصة تفطر القلب .. بعدما فشل في اغتصاب الطفل ماذا فعل به؟

آخر تحديث : الخميس 6 أكتوبر 2016 - 8:49 مساءً
2016 10 06
2016 10 06
قصة تفطر القلب .. بعدما فشل في اغتصاب الطفل ماذا فعل به؟

قتل طفل لا يتعدى الاربع سنوات من العمر بطريقة بشعة، ما أثار ضجة كبيرة في مصر.

اقرأ أيضا...

وفي التفاصيل، قام فلاح في قرية بأبنوب المصرية بقتل الطفل بعدما فشل في اغتصابه، وذلك خوفاً من افتضاح أمره، وتركه بين الاشجار فنهش حيوان مفترس جسده.

وكان اللواء عاطف قليعي مدير أمن أسيوط قد تلقى إخطاراً من مدير المباحث الجنائية بالمديرية يفيد بورود بلاغ لمركز شرطة أبنوب من “ح.س.ع” (31 عاماً) فلاح مقيم السوالم البحرية دائرة المركز، بغياب نجله “ح.ح. س” (4 سنوات) عقب خروجه من منزل جده بذات الناحية ، بحسب ماورد في موقع فيتو .

وفي اليوم التالي ورد بلاغ للمركز من ضبط الفلاح “ش. م. م.” (36 عاماً)، بعثوره على جثة الطفل بين المزروعات.

وأضاف: “انتقل الى المكان ضباط مباحث المركز وسيارة الإسعاف، وبالفحص ومناظرة الجثة تبيّن أن بها آثار نهش حيوان، وإصابات ظاهرية متفرقة بالجسم ووجود آثار أقدام حيوان، ووجود شورت برتقالي اللون بالقرب من الجثة”.

وتبيّن من خلال التحقيق أن الطفل كان يقيم مع والدته “ن. ا. ع.”، (26 عاماً) وعلى خلافات أسرية مع زوجها، وبسؤال والد الطفل لم يتهم أو يشتبه في أحد بالتسبب في ذلك، وتم التحفظ على الجثة بمشرحة مستشفى أبنوب المركزي.

وبمتابعة الصفة التشريحية، تبين أن الوفاة جنائية لوجود إصابات بالجثة وعدم وجود ثمة اعتداء جنسي بها، وتشكل فريق بحث، وفي أثناء السير في خطة البحث ورد بلاغ من والد المجني عليه باتهام “خ. ع. م.”، (38 سنة)، أنه وراء قتل نجله وأنه شوهد حال عودته من الأرض الزراعية محل الواقعة، وأنه عقب الواقعة غادر القرية لمدة 15 يوماً.

ومن بعدها توصلت التحريات الى صحة المعلومات، وأن المتهم كان متواجدا بمسرح الحادث وشوهد في ذات التوقيت بمكان الواقعة، وغادر القرية خشية ضبطه وأنه وراء ارتكاب الواقعة وخشي افتضاح أمره فتخلص من الطفل بقتله.

وتمكن ضباط مباحث المركز من ضبط المتهم، وبالضغط عليه اعترف بارتكابه الواقعة بعدما فشل في اغتصاب الطفل، وبالعرض على النيابة العامة قررت حبسه 4 أيام على ذمة التحقيق.