السلطات الأمريكية توقف مواطنين روسيين بتهمة شراء تكنولوجيا متطورة

آخر تحديث : الجمعة 7 أكتوبر 2016 - 2:56 مساءً
2016 10 07
2016 10 07
السلطات الأمريكية توقف مواطنين روسيين بتهمة شراء تكنولوجيا متطورة

أوقفت السلطات الأمريكية مواطنين روسيين اثنين في نيويورك بتهمة شراء تكنولوجيا متطورة لأقمار صناعية وعسكرية ، ولم يتم إخطار السفارة الروسية بذلك.

اقرأ أيضا...

وصرحت النيابة العامة في نيويورك أن الأجهزة الأمنية ألقت القبض على مواطن يحمل الجنسية الأمريكية يدعى أليكسي باريشيف، وشخصين آخرين يحملان الجنسية الروسية وهما دميتري كاربينكو وأليكسي كروتيلين، بتهمة شراء تقنيات عسكرية متطورة لبيعها لأشخاص في روسيا.

وقد وجه النائب العام للموقوفين الثلاثة تهمة التآمر للحصول على تقنيات الكترونية دقيقة ومتطورة من لدى منتجين ومزودين داخل الولايات المتحدة، ومن ثم تصديرها إلى روسيا، دون الخضوع إلى نظام الرقابة الحكومي على مثل هذه التقنيات.

ونقلت وكالة “نوفوستي” الروسية للأنباء عن الملحق الإعلامي في القنصلية الروسية بمدينة سان فرانسيسكو الأمريكية مكسيم غونتشاروف، الجمعة 7 أكتوبر/تشرين أول، قوله إن الأجهزة الأمنية الأمريكية لن تخطرنا بإيقاف المواطنين الروسيين، كما إن المواطنين الروسيين لم يتصلا بعد بالقنصلية.

وأكد المتحدث أنه وفقا لاتفاق قنصلي مع الطرف الأمريكي، فإن السلطات الأمريكية ملزمة بإبلاغنا إذا أوقفت أي مواطن روسي.

المصدر: نوفوستي