ماذا حلّ بـ “الفتاة الراقصة” وصاحب الـ “بي إم” في السعودية؟

آخر تحديث : الخميس 10 نوفمبر 2016 - 2:27 مساءً
2016 11 10
2016 11 10
ماذا حلّ بـ “الفتاة الراقصة” وصاحب الـ “بي إم” في السعودية؟

أوضح الناطق الإعلامي لشرطة منطقة الرياض العقيد فواز بن جميل الميمان أنه “في ظل متابعة شرطة المنطقة الدائمة لكل ما ينشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي، فقد تم رصد عدد من مقاطع الفيديو ظهر خلالها مجموعة من الشباب ترافقهم فتاة في مكان ناءٍ بشكل مخل بالقيم والآداب العامة، حسب ما يظهر من الصور المرفقة، فضلاً عما تضمنته تلك المقاطع من مجاهرة بالمعصية وتعمدهم توثيق المقطع ونشره.

فقد صدرت التوجيهات بالعمل على سرعة ضبطهم وتطبيق النظام بحقهم، وبفضل من الله تمكن رجال إدارة التحريات والبحث الجنائي بشرطة المنطقة من فك طلاسم المقاطع، رغم تعمد الأشخاص التخفي ونزع لوحات السيارات المشاركة في المقطع، واختيار موقع ناءٍ عديم الدلالة، حيث تم إعداد خطط عمل محكمة وتشكيل فرق عمل ميدانية متخصصة عملت على مدار الساعة خلال الـ 72 ساعة الماضية.

اقرأ أيضا...

وأسفرت الجهود بتوفيق الله عز وجل عن ضبط ثلاثة شباب وفتاة (جميعهم سعوديو الجنسية في العقد الثالث من العمر) تواجدوا في موقع التصوير، وظهروا بشكل مستنكر من قبل أفراد المجتمع، وبسماع أقوالهم المبدئية أقروا بصلتهم بالمقاطع المتداولة”.

وأضاف: “جرى إشعار فرع هيئة التحقيق والادعاء العام بمنطقة الرياض حسب الاختصاص؛ لتطبيق نظامي الإجراءات الجزائية ومكافحة الجرائم المعلوماتية، كما جرى تطبيق نظام المرور بحق المخالفين. وشرطة المنطقة إذ تعلن ذلك لتؤكد حرصها على تطبيق الأنظمة المرعية وتحقيق الأمن والسكينة العامة وملاحقة المخلين بها. وبالله التوفيق”.