ترامب: لمحاربة داعش في سوريا بدل التركيز على إطاحة الأسد

آخر تحديث : السبت 12 نوفمبر 2016 - 12:11 مساءً
2016 11 12
2016 11 12
ترامب: لمحاربة داعش في سوريا بدل التركيز على إطاحة الأسد

في أول مقابلة تلفزيونية أجرتها معه “وول ستريت جورنال” وتبث الأحد، أشار الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب، إلى بعض ملامح سياسته الخارجية، والتي قد لا تختلف كثيرا عما كان يردده خلال حملته الانتخابية للرئاسة.

وقال ترمب: “علينا التركيز على محاربة تنظيم داعش في سوريا، بدلا من التركيز على إطاحة الرئيس السوري بشار الأسد”، مضيفا أن “الولايات المتحدة تدعم المتمردين ضد سوريا، دون أن يكون لدينا أي فكرة من هم هؤلاء الناس”.

اقرأ أيضا...

ومضى ترمب يقول: “إن روسيا الآن تقف بالكامل إلى جانب سوريا، كما أن إيران أضحت قوية بسببنا، وهي حليف لسوريا. وإذا ما قمنا بمهاجمة الأسد، فإننا في نهاية المطاف سنبدو وكأننا نحارب روسيا”.

وأوضح ترمب أنه تلقى رسالة من الرئيس الروسي فلاديمير بوتن وصفها بأنها “جميلة”، وأن اتصالا هاتفيا جرى بينهما عقب الإعلان عن فوز ترامب بانتخابات الرئاسة الأميركية قبل 4 أيام.

وقال ترمب إن لدية “وجهة نظر مختلفة بخصوص الحرب في سوريا”، تخالف تلك السياسة التي اتبعتها إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما، التي استندت على دعم جماعات “المعارضة المعتدلة”.