نبوءة مرعبة لقس شهير عن مصير أمريكا بعد وفاة كاسترو

آخر تحديث : الأربعاء 30 نوفمبر 2016 - 2:17 مساءً
2016 11 30
2016 11 30
نبوءة مرعبة لقس شهير عن مصير أمريكا بعد وفاة كاسترو

عادت نبوءة عمرها 35 عاما، إلى التداول بعد وفاة الزعيم الكوبي فيديل كاسترو، الذي تقول النبوءة إن وفاته ستكون بداية انهيار اقتصادي كامل في الولايات المتحدة الأمريكية، خصوصا أنها تزامنت مع الفوز المثير للجدل لمرشح الرئاسة دونالد ترامب.

وزادت النبوءة قلق بعض الأمريكيين القلقين أصلا من فوز ترامب، وأثره على الولايات المتحدة الأمريكية، بعد تصريحات كثيرة أثارت الجدل حول قدرة ترامب على إدارة البلاد دون أي خلفية سياسية.

اقرأ أيضا...

المتنبئ “جون د. جونستون” تنبأ سابقا بحسب ما نشرت صحيفة “الصن” البريطانية، بسقوط جدار برلين، وانهيار الاتحاد السوفييتي وصعود نجم الزعيم الروسي فلاديمير بوتين.

وفي النبوءة المتعلقة بانهيار الولايات المتحدة الأمريكية، قال جونستون في العام 1981، إن وفاة كاسترو ستكون بداية انهيار الولايات المتحدة الأمريكية كقوة اقتصادية عالمية.

وجاء في النبوءة: “عندما ترى جدار برلين يسقط، والاتحاد السوفييتي ينهار، ثم يموت كاسترو، عندها سينهار النظام الاقتصادي للولايات المتحدة الأمريكية”.

ولا يزال جونستون على قيد الحياة ويدير موقعا إلكترونيا يتحدث عن “المؤامرة” وينشر عليه نصوصا دينية تتحدث عن توقعات نهاية العالم.