إستهداف حزب الله بسوريا.. ما علاقة وئام وهاب؟

آخر تحديث : الخميس 1 ديسمبر 2016 - 8:22 صباحًا
2016 12 01
2016 12 01
إستهداف حزب الله بسوريا.. ما علاقة وئام وهاب؟

تردّدت أنباء عن نجاة الموكب الخاص بالوزير السابق ورئيس حزب التوحيد العربي وئام وهاب من القصف الإسرائيلي الذي إستهدف منطقة الصبورة غربي دمشق والتي تقع على طريق دمشق بيروت.

وبينما قيل أن الموكب المؤلف من أربعة سيارات مرّ على الطريق قبل لحظات من الغارة، أفاد مصدر عسكري سوري خاص بالـ”الحدث نيوز” أن الموكب كان مؤلفاً من 30 سيارة خاصة بحزب الله كانت متجهة من سوريا إلى بيروت في عمل روتيني يجري ضمن ملف تبديل العناصر العسكرية التابعة للمقاومة وليس له أي علاقة بالوزير وهاب”.

اقرأ أيضا...

وحول الغارات، كشف أنها إستهدفت مستودعات تخزين تابعة للجيش السوري وحزب الله وتأتي ضمن خطط العدو الرامية إلى إستهداف القدرة العسكرية الصاروخية.

وربط المصدر العسكري الخاص بـ”الحدث نيوز” بين الغارات وما يجري من تقدم للجيش السوري وحلفاءه في حلب، حيث أن منصات الصواريخ بعيدة المدى التي تستعملها المقاومة والجيش في دك معاقل الإرهابيين ليس في حلب فقط بل في العديد من المناطق السورية، موجودة في محيط العاصمة السورية، وهذه ليست المرة الأولى التي تلجأ “إسرائيل” إلى إستهدافها، حيث كانت قد قصفت منصات ومرابض في الفترة السابقة موجودة في مرتفعات جبل قاسيون.